في بولنوار ... إحتجاجات سكانية على إحراق الكتب الفقهية
الاثنين, 30 أبريل 2012 18:30

صورة من بلدية بولنوارخرج المئات من سكان بلدية "بولنوار،" الواقعة على بعد 90 كلم على الطريق الربط بين مدينة نواذيبو والعاصمة نواكشوط، خرجوا فى مسيرات شعبية منددة بحرق أمهات الكتب الفقهية لمذهب الإمام مالك رضي الله عنه من قبل عناصر من حركة "ايرا".

وخلال المسيرة، رفع المتظاهرون شعارات منددة بهذا السلوك المتطرف والغريب، الذي أقدمت عليه الحركة المثيرة للجدل, داعين إلى "إعدام رئيسها من أجل أن يكون عبرة لمن يعتبر،" حسب أحد المشاركين في المسيرة.

وأفادت مصادر مطلعة - تحدثت ل "نواذيبو أنفو - بأن السكان أعلنوا خلال المسيرة التفافهم خلف الرئيس الموريتانى محمد ولد عبد العزيز، مشيدين بما يعتبرونه إنجازات تحققت فى عهده.