شركات للصيد اندثرت واختفت من الوجود(أسماء)
الخميس, 20 أغسطس 2015 08:49

شهدت العاصمة الاقتصادية نواذيبو في فترة السبعينات ظهور شركات للصيد منها شركة "سي جيب ي" الخصوصية ، والتى لعبت دورا مهما أنذاك في تزويد السكان عبر تجارتها بالمواد الغذائية الأساسية وحتى المياه.

 

 

وحسب صفحة الخبير البحري محمد ولد الربيع المتخصصة في الصيد فإن بداية فترة الثمانينات تميزت بظهور شركات مختلطة بين موريتانيا ودول أخري من أهمها:

 

 

شركة ساليمورم والتى هي ثمرة شراكة بين ليبيا وموريتانيا

شركة الماب هي شراكة بين الجزائر وموريتانيا

شركة سيمار هي شراكة بين رومانيا وموريتانيا

شركة مافكو هي شراكة بين اليابان وموريتانيا

شركة سوفيرما هي شركة وطنيو

وظهرت بعض مصانع دقيق وزيوت السمك التي سرعان ما اغلقت ابوابها كانت تلك المرحلة اكبر مرحلة ذهبية ولكنها كانت نهبا لا مثيل له لانعدام الرقابة وضعف اجهزة الدولة حسب الخبير البحري محمد ولد الربيع