مهرجان نواذيبو...الجماهير تتحدث / الشيخ أحمد داداه
الأربعاء, 02 أغسطس 2017 10:59

شكل المهرجان الجماهيري لرئيس الجمهورية محمد ول عبد العزيز الذي احتضنته الساحة الكبري بنواذيبو أهم حشد بكل المقاييس في انواذيبو من كانصادو إلي مدخل المدينة مرورا بالغيران وراس الايمان وسوكوجيم والرباين والأحياء الجديدة الترحيل.

 

 خرجت  الجماهير في زحف قدم صورة رائعة عن تعلق ساكنة نواذيبو بالاصلاحات الدستورية التي قدمها رئيس الجمهورية دعما للديمقراطية ورفعوا الصور المكبرة للرئيس وأشادوا بعهده الميمون.

 

  ويبقي اهم دور في المدينة العمالية والعاصمة الاقتصادية دور النائب والشخصية الوطنية القاسم ول بلالي الذي أطلق حملة مؤيدة للتعديلات الدستورية كانت المسيطرة علي المشهد في نواذيبو.

 

ويمثل هذا الدعم اضافة كبيرة لخيارات رئيس الجمهورية وبرنامجه الاقتصادي والاجتماعي بالاضافة الي الدور الذي يقوم به القاسم من خلال اللجان والاندية الثقافية والشبابية والرياضية والتجمعات النسوية التي تتحمل مسؤولية نجاح التعديلات من خلال التحسيس والتعبئة وقد اشادت ادارة الحملة ممثلة في الوزير ووالي الولاية بهذا الدور وقال الوزير بكلمة واحدة مع القاسم نجحت التعديلات ويمكننا ان نقول بعز وشرف ان المناضل القاسم ول بلالي اثلج صدورنا بدوره وبا التاكيد خيار التصويت علي التعديلات حسم في نواذيبو.  مع قدوم الرئيس رحب بالسكان وقال انواذيبو هذا المساء تنظم اهم مهرجان في هذه الحملة

 

 وأضاف لم تفاجئونا الكلام لايكفي ولايعبر عن هذا المشهد الرائع كان بامكاني ان لا أتكلم.  ورحبت العمدة بالرئيس وقالت ان هذا المهرجان مهرجان تحدي. 

ومن أهم ما لاحظه الصحافة الحديث الذي جري علي المنصة بين القاسم والرئيس وبدا  الر ئيس مسرورا بالمشهد.  

 

وركز الرئيس علي شرح مضامين التعديلات الدستورية حيث قدم شرحا مستفيضا عن نقاط التعديلات الدستورية وقال ان المقاومة والتضحيات التي قدمها الاباء ‘والاجداد تستحق الاشادة وان كل منا مستعد للتضحية والموت في سبيل الوطن وذلك من اجل الاجيال القادمةوقدم صورة عن اسباب الغاء مجلس الشيوخ ودمج مؤسسات المجلس الاسلامي الاعلي ووسيط الجمهورية ومجلس الفتوي والمظالم في مؤسسة واحدة وفي ختام المهرجان الكبير الذي لم تشهد انواذيبو له مثيل في تاريخها قال الر ئيس بتصويتكم بنعم ستاخذون خياراتكم بانفسكم وتدافعون عن حقوقكم لكم كل الشكر وعلي مدار الخطاب تفاعل السكان مع الرئيس مما اعطي صورة عن قوة تاثير خطاب الرئيس واهميته.