2018...تجدد انقطاعات الماء والكهرباء بالتزامن
الجمعة, 12 يناير 2018 18:34

تجددت في العاصمة الاقتصادية نواذيبو مطلع 2018 انقطاعات المياه والكهرباء بعد أسابيع من إشراف الرئيس محمد ولد عبد العزيز على إطلاق أضخم مشروع للمياه في 24 ابريل؟

 

واكتوى المواطنون بانقطاعات الكهرباء حيث غرقت المدينة في ظلام دامس واتشحت بالسواد الليلة البارحة في ماأعاد إلى الأذهان ماسي المدينة في السنوات الماضية.

 

ارتفع أزيز المولدات الكهربائية التي اقتناها المترفون فيما حمل البعض هاتفه لإنارة الطريق فيما أوقد الفقراء الشموع في أحياء واسعة وسط تندر البعض من تكرار انقطاع الكهرباء وحديث الحكومة عن تصديره في الوقت الذي يكتوي المواطنون بالظلام.

 

واستغرب المواطنون في أن لايتم توفير الخدمة بشكل منتظم في الوقت الذي تضن الشركة بمجرد إشعار أزيد من 20 ألف زبون منتسب لها.

 

قضية لم يستسغها المواطنون الذين انتظروا طويلا في المنازل في انتظار انتهاء فترة السواد.

 

وفي الطرف الأخر تتواصل انقطاعات المياه في المدينة بالرغم من تدشين الرئيس قبل شهر في المدينة أضخم مشروع بغلاف مالي قدره 7 مليارات أوقية في الوقت الذي لاتزال الانقطاعات.

 

وامتدت الانقطاعات لتشمل كبريات المؤسسات العمومية وعلى رأسها ميناء نواذيبو المستقل منذ أسبوعين فيما عادت تدريجيا الانقطاعات المتوالية للمياه وسط تعتيم على القضية.

 

ورأى المواطنون أن عجز شركتي الماء والكهرباء عن توفير الخدمات الأساسية يثير تساؤلات في عاصمة الاستثمار بالرغم من الوعود الرسمية بها.