قيادي بالحزب الحاكم: آمالنا عريضة على اللجنة لإعادة انبعاث الحزب
الأربعاء, 14 فبراير 2018 22:27

altقال عضو المجلس الوطني للحزب الحاكم حميد ولد أسويح إنهم يعلقون أمالا عريضة على اللجنة الوزارية التي كلفها رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز بإعادة هيكلة الحزب الحاكم.

 

وأضاف ولد أسويح  - وهو قيادي في فيدرالية الحزب بمدينة نواذيبو – في تصريحات ل"نواذيبو –أنفو" إن الجميع يتعطش إلى عمل اللجنة الوزارية من أجل إعادة الهيكلة، وإفراز قيادات محلية على أسس شفافة وسليمة تبتعد عن سياسة اللوبيات حسب وصفه.

 

واعتبر القيادي أن الشباب يتوقون إلى حجز مكانتهم في الهياكل المزمع انشاؤها من أجل أن يتبوأوا المكانة اللائقة بهم ، وأن يتم تأسيس الحزب على الأسس الصحيحة ، وتفادي كل الاختلالات التي عرفها الحزب في السنوات الماضية بحسب قوله.

 

ورأى عضو المجلس الوطني في تصريحاته أن الجميع يتهيأ ويستعد للجنة من أجل معرفة إجراءاتها والتي ستسهم بدون شك في إعادة الهيكلة للحزب الحاكم بموريتانيا.

 

وتعد تصريحات الوجه السياسي البارز الأولى من نوعها في مدينة نواذيبو بعيد الإعلان رسميا عن تشكيل اللجنة الوزارية المكلفة بإعادة اصلاح الحزب الحاكم.

 

وكان شباب من الحزب الحاكم قد أعلنوا عن عزمهم تنظيم خرجة إعلامية من أجل التعبير عن مساندتهم لقرار رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز وتكليفه للجنة بإعادة صياغة الحزب الحاكم.