نواذيبو تعيش ركودا اقتصاديا وصمتا رسميا

جمعة, 16/04/2021 - 15:27

تعيش العاصمة الاقتصادية نواذيبو على ايقاع ركود اقتصادي بفعل وضعية الصيد والتوقيف البيولوجي الذي بدأ أمس بشكل رسمي وتبعاته منذ شهور.

 

ركود اقتصادي كبير ألقى بظلاله على المدينة الساحلية وسط صمت رسمي وغياب لأي نشاطات حكومية مطلع الشهر الكريم.

 

وفي جانب أخر يعاني المواطنون من تردي خدمة الماء في الشهر الكريم ، وتتجاوز الإنقطاعات في بعض الأحياء 10 أيام متواصلة دون أن يتم حل المشكلة مع بداية شهر رمضان.

 

ولم تتحرك المؤسسات الاقتصادية للمساهمة في تخفيف وضعية السكان الصعبة في عاصمة الاقتصاد دون معرفة السبب الحقيقي في الخطوة.

 

French English

إعلانات